وفد النوايا الحسنة للحركة الشعبية/شمال يظل غدا السبت الخرطوم في ظل صراعات حادة بين جناحي الحركة حول عملية التمثيل.

وفد النوايا الحسنة للحركة الشعبية/شمال يظل غدا السبت الخرطوم في ظل صراعات حادة بين جناحي الحركة حول عملية التمثيل.


يصل غدا السبت الموافق 11/05/2019 في تمام الساعة الواحدة ظهراً في مطار الخرطوم الدولي وفد من الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال جناح القائد عقار للمشاركة في عملية التغيير.



و قد وجه بعض أعضاء الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال جناح عقار دعوة لجميع الثوار و الكنداكات و المؤمنين بعملية السلام للحضور لإستقبال الوفد في مطار الخرطوم.

و كان الإمام الصادق المهدي رئيس نداء السودان في مقابلة صحفية أجريناها معه أشار إلي وصول وفد في هذا الشهر من قيادات الجبهة الثورية للمشاركة في عملية التغيير.

كما سبق و صرحت القيادة التنفيذية للحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال بتاريخ 30/04/2019 عن إرسال ما أسمته "وفد النوايا الحسنة" للخرطوم برأسة نائب رئيس الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال ياسر عرمان و الأمين العام إسماعيل جلاب ،موضحة أن الهدف من إرسال هذا الوفد هو دعم أجندة الثورة ،و وضع قضايا الحرب كأولوية في عملية الإنتقال، و إجراء حوار مع قوى الحرية والتغيير.

من جانب آخر كانت الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال بقيادة القائد عبدالعزيز الحلو قد أصدرت بيان بتاريخ 01/05/2019 تحت توقيع نائب رئيس الحركة و نائب القائد العام للجيش الشعبي لتحرير السودان/شمال القائد جوزيف توكا على ،حيث أوضح البيان أن ما جاء في بيان ما يسمي "بالقيادة التنفيذية للحركة الشعبية" لا يعنيها في شئ، و أنها لم توفض أي شخص لتمثليها و التحدث بأسمها، مؤكدة أن مثل هذه القضايا الخلافية التي ترتبط بمصير الشعب و بأهداف و مبادئ التنظيم لآبد من احالتها للمؤسسات القاعدية صاحبة القرار النهائي.

من جانبها الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال بقيادة القائد مالك عقار كانت قد حشدت و أصدرت العديد من البيانات التي تبين و توضح دعم بعض القواعد لموقف اللجنة التنفيذية في إرسال وفد النوايا الحسنة منها:
نساء السودان الجديد اللاتي رحبن بوفد النوايا الحسنة ،الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال /ولاية الخرطوم ،الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال /ولاية النيل الأبيض، الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال /إقليم النيل الأزرق، الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال /ولاية الجزيرة ،الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال /ولاية سنار، الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال /ولاية البحر الأحمر، إضافة إلي ولاية نهر النيل، الشمالية، ولاية شمال دارفور و غرب كردفان.

و الجدير بالذكر أن الحركة الشعبية قطاع ـ الشمال التي كان يرأسها في السابق القائد مالك عقار ،و نائبه عبدالعزيز الحلو، و الأمين ياسر عرمان انشقت إلى جناحين مختلفين في الرؤي و الأهداف و الوسائل المستخدمة في عملية التغيير ، و تمخض عن هذا الاختلاف جناحين، جناح بقيادة مالك عقار و الآخر بقيادة عبدالعزيز الحلو المسيطر على الجيش الشعبي لتحرير السودان قطاع الشمال.

عبير المجمر (سويكت)
10/05/2019