الجيش الليبي يحقق تقدم عسكري هام باتجاه العاصمة


حقق الجيش الوطني الليبي، اليوم الأحد، تقدما هاما، في حربه لتحرير العاصمة الليبية طرابلس من المسلحين.
وشدد مصدر عسكري ليبي، على أن الجيش لن يتوقف عند هذا الحد.

وقال المصدر، إن الوحدات العسكرية باتت على بعد كيلو متر ونصف من الطريق الساحلي الذي يربط مدينة مصراته بالعاصمة الليبية، وتحديداً من جهة كوبري الزهراء.

وأشار إلى أن طلائع القوات المسلحة وصلت السبت إلى معسكر الدفاع الجوي وعمارات شارع الخلاطات، وسيطرت على كامل الطويشة والجزء الأكبر من حي الرملة، وهي في تقدم مستمر.

ويعد الطريق الساحلي الذي يربط العاصمة الليبية بمدن شرق وغرب ليبيا، شريان الإمداد الرئيسي لمليشيات حكومة الوفاق، والسيطرة عليه من جهة شرق طرابلس ستحرم المليشيات من التواصل مع مصراته التي تقاتل عدة مليشيات تابعة لها في صفوف مليشيات حكومة الوفاق، محاولة عرقلة تقدم الجيش الوطني لتحرير العاصمة.

واطلق الجيش الوطني الليبي في الرابع من أبريل الماضي عملية عسكرية لتحرير العاصمة طرابلس من ”المليشيات والإرهابيين“، ما تزال مستمرة .