عاجل.. دولة تصدر تحذيرا عاجلا بشأن ظاهرة طبيعية تضرب البلاد شرق آسيا

أمواج - صورة أرشيفية
أمواج - صورة أرشيفية

دفع زلزال قوى قرب جزر الملوك فى إندونيسيا، اليوم الخميس، السكان إلى الفرار مذعورين إلى المرتفعات، وذلك رغم رفع تحذير من موجات مد عاتية وعدم ورود تقارير عن سقوط ضحايا حتى الآن.



وذكرت هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية أن شدة الزلزال بلغت 7.1 درجة ووقع فى البحر على بعد 139 كيلومترا شمال غربى مدينة تيرناتى وبعمق 45 كيلومترا، ووقعت توابع للزلزال تجاوزت 20 هزة ارتدادية.

وألغت وكالة الفيزياء الجيولوجية الإندونيسية التحذير من موجات مد (تسونامي) بعد ساعتين من إصداره بعدما رصدت موجات محدودة فقط فى تيرناتى وجيلولو وبيتونج، وشعر سكان جزيرة سولاويسى إلى الغرب من مركز الزلزال أيضا به بقوة.

وقالت إنداه لنجكونج إحدى سكان مدينة بيتونج الساحلية فى شمال سولاويسى فى رسالة نصية "كان المنزل يهتز بشكل واضح".

وأضافت أن الناس فى الحى الذى تسكن فيه شعروا بالذعر فى بادئ الأمر وأضافت "كان الزلزال قويا واستغرق بعض الوقت. لا نزال نشعر بهزات ارتدادية لكنها أضعف".