الحكومة تقبل طلب الوساطة بتأجيل مفاوضات السلام لديسمبر المقبل

أعلنت الحكومة استجابتها لطلب لجنة الوساطة لدولة جنوب السودان، لمحادثات السلام السودانية، تأجيل جولة المفاوضات الثانية إلى 10 من ديسمبر المقبل.



 

وقال عضو مجلس السيادة، المتحدث بإسم الوفد الحكومي، محمد الحسن التعايشي، أن الحكومة وضعت تصور كامل لملفات التفاوض بمساراته المختلفة، واجرت حوارات مع العديد من الجهات ذات الصلة بعملية السلام. وأكد التعايشى في تصريحات صحافية اليوم "الثلاثاء" أن الحكومة تتطلع لاستئناف المفاوضات فى موعدها الجديد، مشيرا إلى أن فرص التوصل إلى تحقيق سلام شامل بالبلاد، يمهد الطريق لوقف الحرب وأحداث التغيير الذى يقود إلى التحول الديمقراطى الكامل والتنمية المستدامة.

 

وأضاف أن الفترة المقبلة ستشهد مزيد من التواصل مع الشركاء فى عملية السلام للوصول إلى تصورات تشمل آراء جميع السودانيين فى عملية السلام.

 

وتابع: جولة المفاوضات المقبلة ستوسع النقاش حول كل مسارات التفاوض مع حركات الكفاح المسلح فى توقيت واحد.