عاجل.. "المالية" و"النقد العربي" يوقعان وثيقة القروض للإصلاح الاقتصادي في السودان

وقعت الحكومة السودانية وصندوق النقد العربي، اليوم "الاحد" على وثيقة القروض المبرمة، لمواصلة التعاون والشراكة ودعم جهود الإصلاح الاقتصادي والمالي للحكومة الانتقالية حسب الأولويات والبرامج المتفق عليها.  وأكد وزير المالية، ابراهيم البدوي، أهمية تمويل التجارة عن طريق قرض سلعي لتوفير إحتياجات البلاد من الواردات الاستراتيجية وتمويل الصادرات سيما تمويل صادرات الذهب. وكشف الوزير عن ترتيبات لإنشاء وحدة لتمويل صادرات المعادن والبترول بوزارة المالية. واشار إلى الاهتمام ببناء القدرات والتدريب لمنسوبي وزارة المالية وبنك السودان والوزارات الاقتصادية في مجالات الاقتصاد والسياسات النقدية والمالية.  من جهته، قال مدير صندوق النقد العربي، عبدالرحمن الحميدي أن الوثيقة يتم بموجبها استمرار إنفاذ قرض سلعي سبق توقيعه بمبلغ 70مليون دولار وآخر تعويضي بمبلغ 110مليون دولار سيتم منحه لحكومة السودان لإنفاذ إصلاحات اقتصادية.  وكشف عن إتجاه لدعم الصادرات عبر الصندوق وبرنامج تمويل التجارة العربية. وأكد الحميدي اهتمام الصندوق بالدعم الفني والتدريب وتنفيذ برنامج تعزيز وتطوير الأسواق المالية وتطوير البنية الإحصائية، لأهميتها في اتخاذ السياسات الاقتصادية. وأكد سعي الصندوق لجمع المصدّرين والمستوردين في السودان  في سياق تمويل التجارة العربية، ودعم كافة الدول العربية . ووقّع عن حكومة السودان، إبراهيم أحمد البدوي وزير المالية والتخطيط الاقتصادي فيما وقّع عن الصندوق مديره العام رئيس مجلس إدارته د. عبدالرحمن الحميدي.