طوال الشهر الجارى.. الحكومة تعلن إحياء الذكرى الأولى

أعلنت الحكومة السودانية، أنها ستُحيى الذكرى الأولى للثورة، طوال الشهر الجاري، مشددة على أن الفعاليات لن تكون "احتفالات، لكنها إحياء لذكرى الثورة".



 

وقال رئيس الوزراء المفوض عمر بشير مانيس (كون رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، فى زيارة إلى واشنطن)، فى بيان اليوم الأحد، إن فعاليات إحياء الذكرى الأولى لثورة ديسمبر السلمية انطلقت اليوم، وستتواصل حتى نهايته، كى تتزامن نهاية هذه الفعاليات مع احتفالات الذكرى الثالثة والستين للاستقلال.

 

وأكد أن السلام أولوية أولى فى برنامج الفترة الانتقالية، وأن له خصوصية فى هذه الفترة من فترات السلطة الانتقالية، لافتا إلى التواصل الجيد للسلطة الانتقالية والقوى المسلحة، والشعور المشترك لدى جميع أطراف عملية السلام بضرورة إنجاز سلام شامل.

 

وشدد على أهمية أن تشارك كل فئات الشعب السودانى بكافة أطيافه ومناطقه فى إحياء ذكرى الثورة الأولى بعد أن حققوها معا، مؤكدا أن الفعاليات والنشاطات الخاصة بالذكرى الأولى للثورة، ستكون مرتبطة بالسلام.