عاجل.. رئيس النواب المصري: لدى مصر وجنوب السودان مصالح زراعية مشتركة

أكد الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب المصري، أن لدى مصر وجنوب السودان مصالح زراعية مشتركة، مشيرا الى اهمية الانتقال من الأساليب الزراعية التقليدية إلى الزراعة التجارية ذات المساحات الشاسعة في جنوب السودان ، مشددا على أن مصر مستعدة لتقديم الخبرات الفنية إلى أشقائنا في جنوب السودان في مختلف التخصصات الزراعية.   جاء ذلك خلال لقاء عبد العال والوفد البرلمانى المرافق مع  أونيوتي أديجو وزير الزراعة والأمن الغذائي بجنوب السودان .     وكان الدكتور عبد العال استهل زيارته الرسمية لجنوب السودان على رأس وفد برلماني،  بزيارة وزارة الزراعة والأمن الغذائي بجنوب السودان حيث التقوا مع أونيوتي أديجو وزير الزراعة والأمن الغذائي بجنوب السودان بحضور نواب الوزير.   وخلال اللقاء، أشاد الدكتور على عبدالعال بحفاوة استقبال الأشقاء في جنوب السودان، مؤكداً حرص مصر على استقرار دولة جنوب السودان واستتباب الأمن والأمان فيها، مشيراً إلى أن جنوب السودان بلد زراعي بامتيازوأن لدى مصر وجنوب السودان مصالح زراعية مشتركة   كما أكد عبد العال ، خلال اللقاء على حرص مصر على تفعيل التعاون المصري – الجنوب سوداني في مجال الزراعة والأمن الغذائي في ضوء ما تمتلكه جنوب السودان من مساحات شاسعة للأراضي الخصبة والغير مُستغلة مبدياً اهتمام مصر بنقل خبراتها الفنية في مجال الزراعة في مختلف التخصصات ذات الصلة للأشقاء في جنوب السودان والانتقال من الزراعة التقليدية إلى الزراعة التجارية   وأعرب عبد العال ،عن اهتمام مصر بتفعيل مذكرة التفاهم بين البلدين لإنشاء مزرعة نموذجية مُشتركة بجنوب السودان، كما عرض الدكتور على عبدالعال نقل الخبرات المصرية إلى جنوب السودان في إنشاء وتنظيم المجالس السلعية في المحاصيل الزراعية    من جانبه، رحب أونيوتي أديجو وزير الزراعة والأمن الغذائي بجنوب السودان ، بالدكتور على عبدالعال ، والوفد المرافق ، مشيداً بالعلاقات المصرية – الجنوب سودانية الوطيدة ذات الجذور التاريخية ،  وقدم عرضاً للفرص الاستثمارية في مجال الزراعة بالنظر لما تتمتع به التربة في جنوب السودان من خصوبة عالية ووفرة في الأراضي والمياه،    كما استعرض الوزير التحديات التى تواجه الزراعة في جنوب السودان وأهمها الحاجة إلى بناء القدرات والتدريب المستمر على مواجهة الآفات الزراعية والتى يحتاج الجنوبيون إلى الاستفادة منها، مضيفاً بأن مصر قدمت يد العون وساعدت جنوب السودان ومؤكداً على احتياج جنوب السودان للخبرات المصرية في هذا المجال.